.ازيكو

ازيكوا .......احب ارحب بكل واحد قاعد دلوقتى قدام مدونتى........انا زييى زيكوا كل يوم افتح النت الاقى اخبار مصراوى......عارفينها اللى تفتح النفس للحياه دى .....فجالى اكتئاب ........ايوه ايوه زى اللى عندكو ده بالظبط.....اعمل ايه اعمل ايه.......جاتلى فكره المدونه افضفض بيها معاكو ويارب تعجبكو

الخميس، 15 نوفمبر 2012

وبعد سنتين قررت اهرب من عالم المجانين

                                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 بجد وحشتونى قوى ..... انا غبت عنكو (عالم العاقلين) تقريبا سنتين وفيه منكم كتير كانوا بيسألوا عليا ف تعليقاتهم (اشكركم جميعاً)

١ - الفترة دى كان فيها أحداث عامة مثل:

حوادث واحداث كتير قوى ف البلد بمعنى ادق كان هناك مادة غنية للكتابه عنها والتريقة عليها (هوايتى ) ،،،، زى مثلا احداث الثورة  بدءاً من إنقطاع الانترنت وشبكات المحمول وكأننا بهائم تساق مروراً بدهس المتظاهريين وفرمهم تحت عربات الأمن المركزى وهجوم الجمال والأحصنه وقناصين العيون ومرورا ايضاً بخطابات المخلوع العقيمة والتى ادعوها انا (خطابات تهديد مغلفة بالعاطفة) وصولاً لخلع المخلوع (حلوه خلع المخلوع دى ) ، وقيامنا بانتخابات برلمانية نزيهة (بس غالباً كدة نزيهة ماكنتش راضية عننا بدليل المهازل اللى كانت موجوده ف المجلس) ،،،

انا مش عايزة اطول عليكوا ف النقطة دى عشان انتو طبعاً عارفين الباقى وعارفين الجنان اللى كنا فيه وأكيد من بوستاتى اللى فاتت عارفين رأيى م اللى حصل ف البلد واللى لسة بيحصل . 

عايزة اسألكو سؤال ف أخر الفقرة دى بذمتكوا اللى حصل ف البلد من (قتل وكدب ورياء ونفاق وتزوير وبلطجة وسرقة ) مايخليكوش تسألوا نفسكوا ليه حال البلد وصل لكدة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!

إجابة السؤال دة هتستشفوها من الفقرة الجاية 

٢  - الفترة دى كمان كان فيها أحداث خاصة مثل :

..................................................................... ايه فيه ايه ،،،،،، بقول احداث خاصة ،،،، بتتصنتوا على ايه ،،،،،، عايزين تدخلوا كمان ف خصوصيات الناس !! حاجة غريبة والله  اكيد مش هقولها طبعاً ههههههه.

لا بجد يا جماعة فى حياتى الخاصة الفترة دى اثبتتلى وبالدلائل والبراهين ان  فيه كلمة ف المعجم وفى قاموس اللغة العربية اسمها على ما اتذكر (أصحاب) أو (أصدقاء).

على أيامى زمان  (يعنى مش زمان قوى هههههه) كانت كلمة صاحب دى او صديق كما تقول انجى بنت ّال البوهى كان معناها حاجات حلوة قوى زى مثلا (الصديق بيحب صاحبه اكتر من نفسه ، يقوم بنصحه وارشاده للشىء الصحيح فى كل الأمور ، يخاف على صديقة ويحب له ما يحب لنفسه ، يسعى من اجل اسعاد صديقه ولا يتفوه بلفظ من الممكن ان يضايق صديقه .....إلخ).


ولكن فى زمننا هذا (زمن المجانين)  أختلف معنى الكلمة بين الناس فأصبحت أصحاب تعنى :

(صاحبى ايه وزفت ايه المهم انا ، عض قلبى ولا تعض رغيفى ، كل ما كنت خبيث ولئيم مع الناس وخصوصاً مع صاحبى كل ما كنت أحسن ، لو ف مره صاحبى سألنى على حاجه لازم اتوهه والاعبكله الدنيا ، صاحبى ده يبقى حبيب قلبى وقت المصلحه بس واول ما تخلص ولا اعرف امه ، أختار اغتت الألفاظ والعبارات اللى انا عارفة انها هتضايق صاحبى واتعمد اقولها كذا مرة ف وشه ، كل ما اشوف خلقة صاحبى افضل انوح واشتكى والعن اليوم اللى اتولدت فيه يعنى منعاً للحسد ..... إلخ من الصفات الدنيئه والأنانية )

عرفتوا ليه بلدنا بقت كدة !!! عشان احنا اصلا بقينا كدة



بسم الله الرحمن الرحيم ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) صدق الله العظيم .








هناك تعليقان (2):

لورنس العرب يقول...

لعلمك- انا مبسوط جدا جدا جدا انك رجعتي تاني وكنت متأكد من كده
وللسبب ده لم اقوم بحذف مدونتك من القائمه عندي من سنه ونصف

بنت مصريه يقول...

لورنس العرب مرة واحدة
اشكرك لسؤالك عليا يا استاذنا واشكرك لتقديرك لمدونتى اثناء فترة غيابى
ومش هغيب تانى ان شاء الله
ميرسى لمرورك